الجمعة 14 ,يونيو ,2024
Close ad

«المصرية الكويتية للتنمية العقارية» تنطلق بمحفظة مشروعات قوية بشراكة بين الحكومتين المصرية والكويتية

أحمد عمر / الخميس 06 ,يونيو ,2024

انطلاقًا من خبرة طويلة وقوية، وسابقة أعمال قوية ومتنوعة، وفي إطار خطة عمل طموحة؛ أعلنت الشركة المصرية الكويتية للتنمية العقارية "والتى تم تأسيسها  قبل نحو 40 عامًا بشراكة بين الحكومتين المصرية والكويتية" عن خطة استراتيجية تجعل 2024 عام الطفرة بالنسبة للشركة، حيث تتضمن هذه الخطة إطلاق محفظة مشروعات متنوعة، وإعادة هيكلة، وضم كوادر بشرية جديدة، وهو ماسيعزز مكانة الشركة الرائدة ويضمن لها الصدارة في السوق خلال العام الجاري.

قال يسري سليم العضو المنتدب للشركة المصرية الكويتية للتنمية العقارية، إن الشركة تبدأ تنفيذ هذه الخطة عبر إطلاق محفظة مشروعات متنوعة خلال الفترة المقبلة في شرق وغرب القاهرة وإعادة هيكلة وضم كوادر تجعل الشركة في مقدمة شركات التطوير العقاري في مصر والوطن العربي كي تساعد علي رؤية مصر 2030.

وقال محمد علوي، الاستشاري العام للشركة المصرية الكويتية للتنمية العقارية، إن الشركة تبدأ بإطلاق مشروع مميز في "قلب تاج سيتي" باستثمارات 1.5 مليار جنيه، وهو مشروع مميز يقع في مكان استثنائي وتم تصميمه وجار تنفيذه بأعلى معايير الجودة.

وأضاف أن المشروع الجديد NOBLE RESIDENCE يقع على مساحة 25 فدانًا، وهو مشروع سكني متكامل يضم 180 وحدة متنوعة مابين الفيلات وتوين وتاون هاوس، وتم تنفيذ مايقارب من 50% من المشروع بالفعل، وسيبدأ تسليمه بنهاية 2026، حيث تمتلك الشركة كفاءات قوية وخبرات طويلة في التنفيذ، لافتا إلى أن التنفيذ قبل التسويق يضمن رؤية واقعية للوحدة قبل التعاقد عليها.

وأوضح في تصريحات خاصة، أنه تم التعاون مع آرك بلان ليقوم بوضع التصميم المعماري للمشروع، وهو أحد المكاتب الاستشارية الهندسية القوية في السوق العقاري، حيث تنفذ الشركة مشروعا متميزًا يتناسب مع حجم خبراتها، وتميز موقع مشروعها، مشيرًا إلى أن الشركة تقدم أنظمة سداد مرنة وتنافسية للعملاء المشروع بفترات سداد تصل إلى 8 سنوات.

وأشار إلى أن الشركة المصرية الكويتية للتنمية العقارية بدأت عملها عام 1978 بقرار جمهوري وبشراكة بين الحكومتين المصرية والكويتية، بهدف تنفيذ مشروعات متنوعة، مما يجعلها من أوائل الشركات التي أسست لمفهوم التطوير العقاري، حيث نفذت مشروعات متنوعة في مدينة نصر والتجمع الخامس والمعادي ومصر الجديدة، والتي تنوعت مابين مشروعات متكاملة وعمارات منفصلة.

ولفت إلى أن الشركة لديها خطة لضم محفظة أراض ضخمة وتقع في أماكن مميزة، وهو ما سيتم الاستفادة منه الفترة المقبلة وإطلاق مشروعات متنوعة على هذه الأراضي خلال الفترة المقبلة، وذلك بالتوازي مع خطة لإعادة الهيكلة الداخلية للشركة والتعاون مع كوادر بشرية وخبرات قوية للعمل في الشركة، وذلك لتحقيق أهدافها الطموحة للفترة المقبلة.