الأحد 21 ,يوليو ,2024
Close ad

وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يشارك في احتفالية جمعية اتصال بمناسبة مرور 20 عامًا على تأسيسها

/ الخميس 27 ,يونيو ,2024
توزيع جوائز مسابقة الدكتور طارق كامل فى مجال ريادة الأعمال والإبداع

أكد الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات حقق تحولا نوعيًا من كونه قطاع خدمي لتقديم خدمات الاتصالات للمواطنين إلى قطاع خدمي إنتاجي، وركيزة أساسية لتحقيق التنمية في كافة القطاعات؛ وهو الأمر الذي يعد مسئولية كبيرة تقع على عاتق كافة العاملين بالقطاع؛ مشيرًا إلى أن القطاع يعد هو الأعلى نموًا بين قطاعات الدولة بمعدل نمو تجاوز نسبة 16%.

جاء ذلك في الكلمة التي ألقاها في احتفالية جمعية اتصال - احدى منظمات المجتمع المدني العاملة بقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات – بمناسبة مرور 20 عامًا على تأسيسها.

وخلال الاحتفال شهد طلعت مراسم توزيع جوائز الفائزين في مسابقة الراحل الدكتور طارق كامل في مجال ريادة الأعمال والإبداع في دورتها لهذا العام 20232024 والتي تتمحور حول أفضل فكرة تكنولوجية أو شركة ناشئة تعمل في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، حيث قام بتسليم الجوائز للفائزين المهندس حسام مجاهد رئيس مجلس إدارة جمعية اتصال، والدكتور حسام كامل أستاذ أمراض الدم بالمعهد القومي للأورام، رئيس جامعة القاهرة السابق وشقيق الدكتور طارق كامل وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الأسبق.

حضر الاحتفالية كل من: الدكتور أحمد درويش وزير التنمية الإدارية الأسبق والرئيس الأسبق للمنطقة الاقتصادية بقناة السويس، والسادة وزراء الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات السابقين، المهندس هانى محمود، والمهندس عاطف حلمي، والمهندس خالد نجم، والدكتور هشام الشريف وزير التنمية المحلية الأسبق، والمهندس أحمد الظاهر الرئيس التنفيذي لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "إيتيدا"، والدكتورة هبة صالح رئيس معهد تكنولوجيا المعلومات، والدكتورة ريم بهجت رئيسة جامعة مصر للمعلوماتية، والدكتور محمد شديد المدير التنفيذي لجمعية اتصال، وأعضاء جمعية اتصال.

وفى كلمته؛ أشار الدكتور عمرو طلعت إلى خطاب رئيس الجمهورية في مستهل الفترة الرئاسية الجديدة التي أوضح خلالها الخطوات الرئيسية لاستراتيجية الدولة المصرية في الفترة المقبلة حيث انضم قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لأول مرة إلى قطاعات الدولة الإنتاجية الرئيسية وهي قطاعات الزراعة والصناعة والسياحة.

واستعرض الوزير الجهود المبذولة لتوفير الخدمات الرقمية والمنظومات الرقمية بهدف تيسير تلقي المواطنين للخدمات الحكومية بشكل رقمي؛ مشيرًا إلى أنه تم إطلاق منصة مصر الرقمية التي توفر حتى الآن نحو 170 خدمة حكومية رقمية وبلغ عدد المسجلين بها أكثر من 8ملايين مواطن، كما تم إطلاق منصة التقاضي الإلكتروني للمحاكم الاقتصادية والتي يتم من خلالها إجراء كافة مراحل التقاضي عن بُعد، وكذلك تم تنفيذ مشروع ميكنة منظومة التأمين الصحي الشامل في 6محافظات ويجري حاليًا نشره في باقي المحافظات وفقا للخطة المحددة من قبل وزارة الصحة والمالية، وذلك بالإضافة إلى تنفيذ العديد من المشروعات بالتعاون مع مختلف القطاعات مثل: الامتحانات الرقمية، والرقم القومي الموحد للعقارات.

كما لفت الدكتور عمرو طلعت إلى نمو صادرات قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بنسبة 26% فيما نمت صادرات القطاع في مجال التعهيد بنسبة 54% خلال عام واحد، مؤكدًا أن هيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات "ايتيدا" وقعت خلال عام ونصف اتفاقيات مع أكثر من 70 شركة من مختلف الجهات حول العالم للتوسع في مراكز التعهيد لتوفر من خلالها أكثر من 60 ألف فرصة عمل خلال العامين المقبلين، مضيفًا أن كفاءة الكوادر الشبابية المصرية تمثل عنصراً جذباً مهماً للشركات العالمية للاستثمار في مصر لتصبح مقصدًا مهمًا لها في إقامة مراكز تعهيد لتصدير الخدمات الرقمية من مصر لمختلف دول العالم.

وأكد طلعت حرص وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على تطوير خدمات الاتصالات، حيث تم مضاعفة سرعة الإنترنت الثابت 13 ضعف لترتفع من 5.6  ميجابت/ ثانية إلى 75.4 ميجابت/ ثانية لتصبح مصر هي الدولة الأولى أفريقيا في ترتيب سرعة الإنترنت الثابت على مدار 3 أعوام متتالية؛ مضيفا أنه تم مضاعفة أعداد أبراج المحمول 5أضعاف خلال الأعوام العشر الماضية؛ كذلك ارتفع عدد المواطنين المتصلين بالإنترنت خلال 20 عامًا من 11% إلى 70%؛ مشيرًا إلى أن مصر جاءت ضمن مجموعة الدول الرائدة في الحكومة الرقمية بالتصنيف (A) في عام 2022 وهو يمثل أعلى فئة، وذلك في مؤشر جاهزية الحكومة الرقمية الصادر عن البنك الدولي، حيث كانت بالتصنيف (B) فى 2020، والتصنيف (C) فى 2018 كما تقدم ترتيب مصر 49 مركزًا في مؤشر جاهزية الحكومة للذكاء الاصطناعي.